أبرز 6 من برامج ولاء العملاء وكيف تختار المناسب منها لعلامتك التجارية

مستمرين في الحديث حول ما بدأناه في مقالنا الماضي “أهمية برامج ولاء العملاء

لنتحدث في مقالنا هذا عن أبرز برامج ولاء العملاء التي تختلف حسب مضمون البرنامج وآلية التفاعل مع العملاء وأيضاً الامتيازات التي يحصلون عليها من البرنامج.

ادخل عالم التجارة الإلكترونية بكل ثقة الآن مع منصة المدير الإلكتروني مقدمة برعاية تجار الدروبشيبينغ بإدارة ياسر الدبيخي!

 فمن أبرز أنواع برامج ولاء العملاء وأكثرها استخدامًا ما بين العلامات التجارية من مختلف المجالات:

1.  برامج النقاط

من أشهر برامج ولاء العملاء وأكثرها استخدامًا تعرف  ببرامج النقاط.

 يكون مبدأها الأساسي تشجيع العميل على إنفاق المزيد لكي يحصل على المزيد.

ويعني أنه عند كل عملية شراء سيحصل العميل على مقدار من النقاط حسب قيمة المشتريات.

 لكي تتحول النقاط لاحقاً لامتياز ما، مثل قسيمة شراء ،أو  كوبون حسم، أو حتى  شكل من المعاملة الخاصة يحصل عليها مقابل النقاط هذه .

إن سلسلة متاجر القهوة الشهيرة ستاربكس هي من أشهر العلامات التجارية والتي تستخدم هذا النوع.

 برامج النقاط

2.  برامج المستويات

إن برامج المستويات يتم فيها تقسيم الولاء لمستويات ومراحل، كما يدخل العميل لأي من هذه المراحل بحسب قيمة مشترياته من العلامة التجارية.

وكلما زادت قيمة المشتريات انتقل لمستوى أعلى وتتدرج الامتيازات المتاحة بكل مستوى بدءاً من المستويات الدنيا في امتيازات قليلة ومحدودة.

كما تزيد بالمستويات العليا، ويحصل العميل فيها على امتيازات يكون ذات قيمة أعلى من تلك  بالمستويات الدنيا.

3.  برامج العضوية الخاصة

هي البرامج التي يدفع العميل فيها اشتراكًا شهريًا أو يمكن أن يكون سنويًا محددًا مقابل حصوله على العضوية الخاصة.

 والتي تتاح فيها امتيازات حصرية بالنسبة لأصحاب هذه العضوية دونًا عن غيرهم.

كما تعد اشتراكات Prime لدى أمازون أبرز مثال على ذلك.

4.  برامج القيمة

إن برامج القيمة لا تركز على تقديم امتياز للعميل بشكل مباشر، إنما غالباً ما يذهب الامتياز عن كل عملية شراء لطرف ثالث.

 فعلى سبيل المثال TOMS واحدة من العلامات التجارية المتخصصة بصناعة الأحذية تبنت برنامج ولاء عملاء ومن نوع برامج القيمة.

إذ يرتكز البرنامج الخاص بها على التبرع بحذاء لطفل محتاج عن كل عملية شراء إلى حذاء يجريها لأي من عملائها.

5.  برامج الألعاب

إن استراتيجية الألعاب (Gamification) هي إحدى برامج الولاء التي تمزج ما بين تشجيع العملاء على المزيد من الشراء.

 ما بين الترفيه الذي يكون بالغالب على شكل ألعاب ويستمتع العميل فيها.

كما تكون النتيجة النهائية منها اتخاذ قرار الشراء من أجل تحقيق المزيد من المبيعات إلى لعلامة التجارية.

6.  البرامج المختلطة

هي برامج الولاء التي تجمع بمضمونها نوعين من البرامج السابقة أو أكثر.

كالألعاب والمستويات، أو النقاط والمستويات وهو أشهر عمليات الدمج ما بين نوعين من برامج ولاء العملاء.

 وأكثرها استخداماً ليصل العميل إلى المستوى الأعلى كلما زادت نقاطه.

كيف تصمم برنامج ولاء العملاء الأنسب لعلامتك التجارية ؟؟؟

كيف تصمم برنامج ولاء العملاء الأنسب لعلامتك التجارية ؟

بعد أن تعرفنا على أهمية برامج ولاء العملاء ودورها بزيادة المبيعات إضافةً لأبرز أنواع هذه البرامج وأشكالها

يكون السؤال الآن ما هو الإطار العام من أجل تصميم برنامج ولاء العملاء ليناسب علامتك التجارية؟

 وما هي النقاط التي عليك أخذها في الاعتبار أثناء تصميم البرنامج؟

1.  تميز عن منافسيك

البرامج من هذا النوع تكمن فائدتها بزيادة المبيعات لجعل العملاء أكثر إخلاصًا وولاءً بالنسبة للعلامة التجارية.

والغرض الرئيسي من ورائها أن تعمل لجعل العلامة التجارية أكثر بروزاً وتألقاً عن المنافسين.

 بالتالي من الضروري أن يكون برنامج الولاء الخاص في نشاطك التجاري حصريًا ومميزاً.

 ويقدم كل ما هو جديد ومختلف عن منافسيك بالسوق من أجل جذب العملاء.

 وجعلهم يختبرون شيئًا جديدًا لديك يكون غير متاح لدى علامات تجارية أخرى.

2.  قدم امتيازات ملموسة

الكثير من برامج ولاء العملاء تفشل ليعود السبب إلى طبيعة الامتيازات المقدمة ضمنه والتي تكون دون المستوى.

 أو أقل من توقعات العملاء أو دون نظيرتها من الامتيازات لدى المنافسين.

 فهناك العديد من العوامل التي ينصح أخذها في الاعتبارات أثناء تصميم برامج ولاء العملاء.

 لعل أبرزها هو أن تقدم الامتيازات قيمة ملموسة تعود بالفائدة الحقيقية على العميل.

3.  سهولة الوصول

يجب بأن يكون البرنامج الخاص بعلامتك التجارية متوفراً بسهولة لعملائك.

 وبإمكان الجميع الانضمام إليه  واستخدامه بدون أية صعوبات أو حتى عقبات تواجههم.

 وتحول بدون إمكانية حصولهم على ما تقدمه من امتيازات ضمنه.

حيث يستخدم الكثيرين اليوم أجهزتهم الذكية المحمولة من أجل التسوق من المتاجر الإلكترونية أو حتى طلب الخدمات.

بالتالي يتوقع أن يتلاءم البرنامج الخاص بك مع مختلف المستخدمين في اختلاف الأجهزة والمنصات والتي يستخدمونها.

4.  قدم محفزات

 الأشكال التقليدية من برامج ولاء العملاء تعتمد على أساليب تقليدية تفتقر للمرونة بالتفاعل والتواصل مع المستخدمين من عملاء وزبائن.

بحين أتاحت التقنيات الجديدة طرقًا أكثر مرونة وأكثر ابتكاراً من أجل تشجيع العملاء وتحفيزهم.

 سواء لاتخاذ قرارات الشراء، أو حتى تشجيع الآخرين على الانضمام إلى برنامج ولاء العملاء.

لذلك قدم محفزات جديدة وإبداعية إلى عملائك تجعلهم أكثر تفاعلًا مع العلامة التجارية.

 مثلما قامت به  منصة التخزين السحابي Dropbox ببداية عهدها عندما قدمت مساحة تخزين إضافية إلى مستخدميها مقابل كل دعوة ترسل من قبلهم.

5.  المتابعة والتعديل

إن برامج ولاء العملاء الجيدة هي تلك التي تكون قابلة إلى التعديل والتحسين بشكل دائم .

بما يتناسب مع متطلبات السوق وتوجهات العملاء من أجل الاتجاهات السائدة بالأنشطة التسويقية وأيضاً الترويجية ما بين مختلف العلامات التجارية،

لذلك يجب أخذ هذه النقطة في الاعتبار عند تصميم برنامج ولاء العملاء الخاص بعلامتك التجارية.

ذلك لتتمكن من التعديل على شكل البرنامج والتعديل على مضمونه وآلية عمله.

 وأسلوب والتفاعل والتواصل الذي يخلقه ما بين النشاط التجاري  والعميل بأي لحظة من عمر البرنامج.

وبما يناسب متطلبات السوق والعملاء، لكي يضمن الحصول على أكبر قدر ممكن من الفائدة لعلامتك التجارية متمثلة في زيادة المبيعات.

وأيضاَ تقديم المنفعة القيمة التي يتوقعها العميل من هذه البرنامج.

أخيرًا، باستخدامك هذه التقنيات يمكنك تصميم برنامج ولاء العملاء الأنسب بالنسبة لعلامتك التجارية.

 بحيث يلائم نشاطك التجاري وحتى عملائه مهما كانت نوعية الخدمات التي يمكن بأن تقدمها لهم.

ولا تنس إخبارنا بحال كان لديك أية تجارب سابقة مع برامج ولاء العملاء كيف وظفتها لزيادة مبيعاتك.

ادخل عالم التجارة الإلكترونية بكل ثقة الآن مع منصة المدير الإلكتروني مقدمة برعاية تجار الدروبشيبينغ بإدارة ياسر الدبيخي!

وظائف مماثلة